الخميس ,9 فبراير 2023
آخر الأخبار

اتحاد الصحفيين الرياضيين المغاربة يندد بمنع الوفد الاعلامي المغربي لتغطية القمة العربية بالجزائر

بعد منع الوفد الصحفي الرياضي ضمن بعثة اللجنة الوطنية الأولمبية المغربية من قبل السلطات الجزائرية لتغطية ألعاب البحر الابيض المتوسط تم منع الوفد الاعلامي المغربي لتغطية القمة العربية بالجزائر…!!!؟؟؟

وجه اتحاد الصحفيين الرياضيين المغاربة رسالة الى المنتظم الدولي ، للتنديد بما حصل للوفد الاعلامي الرسمي المغربي الذي توجه للجزائر قصد تغطية أشغال القمة العربية 2022 ، وطالب الاتحاد التدخل العاجل لمطالبة سلطات هذا البلد السماح للوفد بتأدية واجبه المهني.

يؤسفنا في اتحاد الصحفيين الرياضيين المغاربة ، أن نخبر كل المنتظم الدولي من نقابات صحفية مهنية دولية وحقوقية بأن وفد الصحافيين المغاربة ، الذي توجه إلى الجزائر ، قصد تغطية أشغال القمة العربية 2022 ، قد تعرض للمنع والتنكيل من طرف سلطات الدولة التي تحتضن هذه القمة العربية ، في تعارض تام مع الأعراف الديبلوماسية ومع الالتزامات اتجاه الجامعة العربية ، التي من المفترض أن تحترمها الدولة المضيفة.
حيث تعرض الوفد الصحافي المغربي ، الذي توجه للجزائر قصد القيام بواجبه المهني ، إلى شتى أنواع التنكيل والمضايقات ، رغم قيامه بكل الترتيبات الإدارية التي وضعتها سلطات هذا البلد ، غير أن السلطات الجزائرية بالمطار قامت وكعادتها بتوجيه اساليب القمع الممنهج ، منذ وصول الوفد الاعلامي المغربي إلى مطار العاصمة الجزائرية.
فقد تم احتجازه في المطار ، لمدة ساعات طويلة ، وتم طرد بعض الصحافيين ، بدون أي مبرر قانوني ، ثم صودرت معدات القنوات التلفزية المغربية ، من كاميرات وآلات الإرسال ، ولم يتم تسليم الاعتمادات الصحفية لتغطية أشغال المؤتمر العربي ، إلى حدود كتابة هذا البيان التنديدي ، ناهيك عن المعاملة السيئة والاستفزازية ، من طرف البوليس الجزائري وموظفي المطار وليس هذه هي أول مرة تقوم السلطات الجزائرية بمنع الصحفيين المغاربة من ولوج اراضيها بل سبق لسلطات مطار أحمد بن بلة بمدينة وهران الجزائرية من منع الوفد الاعلامي الرياضي المغربي الذي كان برفقة الوفد الرياضي المغربي الرسمي للمشاركة في دورة ألعاب البحر الأبيض المتوسط حيث منع 9 صحفيين مغاربة من ولوج مدينة وهران الجزائرية قصد القيام بعملهم الصحفي وتم احتجازهم بالمطار لمدة 30 ساعة.
إن اتحاد الصحفيين الرياضيين المغاربة ومن خلال هذا البيان التنديدي يتسائل عن مصير الوفد الاعلامي الرياضي المغربي الذي سيعتمد من قبل الكنفدرالية الإفريقية لكرة القدم “الكاف” خلال تنظيم الجزائر لكاس افريقيا للمحليين “الشان” خلال يناير 2023 المقبل وهل سيمنع الوفد الاعلامي الرياضي المغربي المرافق للمنتخب الوطني المغربي من دخول الاراضي الجزائرية قصد تغطية التظاهرة الرياضية الكروية الافريقية ويلقى نفس مصير الوفدين السابقين بوهران والجزائر العاصمة…؟؟؟ ، إن الاتحاد يسجل على أن هذه الممارسات القمعية والترهيبية ، أصبحت ممنهجة ، من طرف السلطات الجزائرية ، اتجاه الصحافيين المغاربة ، حيث سبق لدولة الجزائر أن منعت الصحافيين المغاربة ، الذين توجهوا لتغطية فعاليات الألعاب المتوسطية المنظمة بوهران ، بحجة أنهم جواسيس ومخابرات…!!!؟؟؟.
إننا كإتحاد الصحفيين الرياضيين المغاربة إذ نندد بهذه الممارسات الممنهجة ، التي تتم عن سبق إصرار وترصد ، من طرف دولة الجزائر ، فإننا نؤكد ، أنه بالإضافة إلى تعارضها مع الالتزامات المفروض على هذه الدولة احترامها كعضو في الجامعة العربية ، تنظم قمة 2022 ، فإنها تتنافى كذلك مع أبسط مبادئ حرية الصحافة والإعلام ، المتعارف عليها دوليا.
لذلك ، فإننا في اتحاد الصحفيين الرياضيين المغاربة ، كمؤسسة إعلامية مهنية ، بالمغرب ، وتسهر على احترام أخلاقياتها وحماية الصحافة والصحافيين خاصة الرياضيين ، ننتظر من كافة المنتظم الدولي من جمعيات دولية والحقوقية ونقابات اعلامية ، التحرك العاجل قصد اتخاذ موقف واضح اتجاه هذه الممارسات المشينة ، والتدخل الفعال ، بهدف السماح للوفد الصحافي المغربي الرسمي ، القيام بواجبه المهني.

المكتب الاداري والتنفيذي لإتحاد الصحفيين الرياضيين المغاربة

شاهد هنا أيضا

موت الفجأة يباغت تلميذة بمستوى السنة الأولى إعدادي بإعدادية بدار بوعزة

المتابعة : عادل الرحموني لقيت تلميذة في مقتبل العمر بمستوى السنة الأولى إعدادي بالثانوية الإعدادية …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *