الأحد ,19 ماي 2024
آخر الأخبار

وزير التربية الوطنية والتعليم الأولي والرياضة يتفقد سير ورشات التقاسم حول طرق التدريس الجديدة لفائدة المفتشات والمفتشين المنخرطين في مشروع “مؤسسات الريادة”

المتابعة : عادل الرحموني

زار السيد شكيب بنموسى، وزير التربية الوطنية والتعليم الأولي والرياضة يومه الإثنين 6 ماي 2024، المركز الجهوي لمهن التربية والتكوين لجهة الدار البيضاء سطات، حيث شكلت هذه الزيارة مناسبة لتفقد سير ورشات التقاسم لتملك طرق التدريس الجديدة والمقاربات البيداغوجية الفعالة لفائدة المفتشات والمفتشين التربويين المنخرطين في مشروع “مؤسسات الريادة”.

وخلال هذه الزيارة، عاين السيد الوزير ظروف وأجواء سير هذه الورشات، التي يستفيد منها 407 مفتشا مستفيدا على المستوى الوطني، وذلك، في إطار التحضير لمرحلة توسيع نموذج مؤسسات الريادة بالسلك الابتدائي، من خلال انخراط 2.000 مؤسسة تعليمية عمومية جديدة على صعيد المملكة خلال الموسم الدراسي المقبل 2024/2025، وهو ما سيمكن من استفادة ما يقارب مليون تلميذة وتلميذا من هذه المقاربات الفعالة مع انطلاق الموسم الدراسي 2024/2025.

وسيعمل المفتشون المستفيدون من هذه الورشات على تأطير الأستاذات والأساتذة، من خلال تقديم جانب نظري واعتماد التشخيص والمحاكاة، مما سيمكن أطر هيئة التدريس من اكتساب المهارات العملية وتحسين ممارساتهم المهنية باعتماد طرق جديدة ومقاربات بيداغوجية فعالة.

وتتمحور هذه الورشات حول مقاربة التدريس وفق المستوى المناسب TaRL وأسلوب التدريس الصريح، وتشمل مصوغات حول بناء قدرات الأساتذة في تنزيل هذه المقاربات بالنسبة للغة العربية والفرنسية والرياضيات، وكذا آليات المواكبة والتتبع، وتجمع بين الشق النظري والشق التطبيقي داخل الفصول الدراسية.

وبذات المناسبة، تفقد السيد الوزير سير دورة تكوينية في مجال تدريس اللغة الأمازيغية بالسلك الابتدائي، حيث تندرج هذه العملية في إطار تنزيل خطة الوزارة للتعميم التدريجي لتدريس اللغة الأمازيغية بمؤسسات التعليم الابتدائي، إذ يعتبر توفير موارد بشرية مؤهلة رافعة من أجل إنجاح هذا الورش.

شاهد هنا أيضا

ليلة ختام دوري المرحوم أحمد عيلال الوعبان.

المتابعة : سعيد الرجراجي شهدت القاعة المغطاة بالسمارة ليلة البارحة حدثا استثنائيا بامتياز تمثل في …