الجمعة ,1 مارس 2024
آخر الأخبار

منتخب المغرب يهزم مصر الأولمبي ويتوج بلقب كأس أمم إفريقيا تحت 23 عامًا الأولمبي المغربي يهزم نظيره المصري ويتوج بطلا لإفريقيا لأقل من 23 سنة

مباشرة من المجمع الرياضي الامير مولاي عبد الله بالرباط : عادل الرحموني

توج المنتخب الوطني المغربي الأولمبي لاقل من 23 سنة ، بطلا لكأس الأمم الإفريقية تحت 23 عاما ، بعد فوزه على ضيفه المصري بنتيجة (2-1) ، يوم السبت 8 يوليوز 2023 على أرضية ملعب المجمع الرياضي الأمير مولاي عبد الله بالرباط في المباراة النهائية للبطولة المؤهلة إلى “باريس 2024”.

تقدم الفراعنة بهدف لمحمود صابر في الدقيقة العاشرة ، قبل أن يتعرض نفس اللاعب للطرد بعد تسجيله للهدف ب8 دقائق ، بقرار من حكم اللقاء بعد تدخل تقنية الفيديو الڤار.

واستطاع المغرب أن يعود في النتيجة بهدف التعادل عن طريق لاعبه يانيس البكراوي في الدقيقة 36.

وامتدت المباراة إلى شوطين إضافيين ، حيث استطاع أسود الأطلس خطف هدف الفوز القاتل عن طريق أسامة تيرغالين في الدقيقة 105.

وحرم أسود الأطلس ، منتخب مصر من الحفاظ على لقبه الذي حصده قبل 4 أعوام في القاهرة ، ليحتفل أنصاره بالكأس وبتذكرة العبور إلى أولمبياد “باريس 2024” ، رفقة الفراعنة (الوصيف) ونسور مالي (الثالث).

شوط متعادل

دخل المنتخب المصري المباراة بتركيز كبير وضغط ، وكان صاحب أولى الفرص في الدقيقة الثالثة من تسديدة أحمد عاطف “قطة” ، لكن الحارس علاء بلعروش أبعد الكرة بنجاح.

وكان واضحا أن المغرب لم يدخل في إيقاع المباراة ، وظهر على لاعبيه الارتباك ، الأمر الذي استغله الفراعنة من خلال هجمة مرتدة منظمة ، حيث وصلت الكرة لمحمود صابر الذي سجل هدفا رائعا من تسديدة قوية في الدقيقة العاشرة.

وتلقى المنتخب المصرى ضربة قوية بعد الهدف إثر طرد الحكم ، اللاعب محمود صابر بسبب تدخله بقوة على قدم عبد الصمد الزلزولي ، واتخذ قراره بعد العودة لتقنية الفيديو الڤار في الدقيقة 17.

بعدها ضغطت العناصر الوطنية وحاولت استغلال النقص العددي ، لكن التكتل في الدفاع والوسط للفراعنة زاد من صعوبة مهمة لاعبيه.

وكان الزلزولي الأكثر بحثا عن الحلول الفردية للمغرب من الجهة اليسرى ، وفي الدقيقة 34 حصل بلال خنوس على الكرة من الجهة اليمنى ، وأرسل كرة عرضية استغلها يانيس البكراوي مسجلا هدف التعادل لأسود الأطلس.

واعتمد المنتخب المصري على المرتدات الهجومية ، حيث هدد إبراهيم عادل دفاعات أسود الأطلس من تسديدة قوية ، غير أن الكرة لمسها مدافع من المنتخب المغربي وذهبت بجوار المرمى.

وفي الوقت بدل الضائع من الشوط الأول ، أرسل الزلزولي تمريرة ذكية وصلت لإسماعيل الصيباري أمام المرمى ، لكنه لم يتحكم فيها.

منظمة، حيث وصلت الكرة لمحمود صابر الذي سجل هدفا رائعا من تسديدة قوية في الدقيقة العاشرة.

وتلقى المنتخب المصرى ضربة قوية بعد الهدف إثر طرد الحكم، اللاعب محمود صابر بسبب تدخله بقوة على قدم عبد الصمد الزلزولي، واتخذ قراره بعد العودة لتقنية الفيديو (VAR) في الدقيقة 17.

ضغط المغرب وحاول استغلال النقص العددي، لكن التكتل في الدفاع والوسط للفراعنة زاد من صعوبة مهمة لاعبيه.

وكان الزلزولي الأكثر بحثا عن الحلول الفردية للمغرب من الجهة اليسرى، وفي الدقيقة 34 حصل بلال خنوس على الكرة من الجهة اليمنى، وأرسل كرة عرضية استغلها يانيس البكراوي مسجلا هدف التعادل لأسود الأطلس.

واعتمد المنتخب المصري على المرتدات الهجومية ، حيث هدد إبراهيم عادل دفاعات أسود الأطلس من تسديدة قوية، غير أن الكرة لمسها مدافع من المنتخب المغربي وذهبت بجوار المرمى.

وفي الوقت بدل الضائع من الشوط الأول ، أرسل الزلزولي تمريرة ذكية وصلت لإسماعيل الصيباري أمام المرمى ، لكنه لم يتحكم فيها.

صراع مثير بين أسود الأطلس وفراعنة النيل

وأجرى البرازيلي روجيريو ميكالي ، مدرب منتخب مصر تغييرين قبل انطلاق الشوط الثاني ، فدفع بمحمد أشرف ومحمود جهاد بدلا من حاتم محمد وأحمد عاطف.

وبدأ منتخب مصر الشوط الثاني مهاجما ، وأتيحت له فرصة في الدقيقة 47 ، عندما وصلت الكرة لمحمد محمود الذي سدد كرة قوية مرت بجوار المرمى.

وفي الدقيقة 60 ، أجرى عصام الشرعي مدرب المنتخب الوطني المغربي تغييرين ودخل عمر الهيلالي وبينجامين بوشواري ، بدلا من زكرياء الواحيدي وأمير ريشاردسون.

واعتمد المنتخب المصري على المرتدات الهجومية ، عبر كل من إبراهيم عادل وأسامة فيصل اللذين قاما بمجهود كبير بسبب غياب الدعم والنقص العددي.

وهدد أسامة فيصل مرمى المغرب ، بعدما تلاعب بالدفاع ومرر كرة خطيرة ، لولا تدخل أيمن الوافي الذي أبعد الكرة بصعوبة في الدقيقة 67.

واستمرت المحاولات من جانب الطرفين ، وكاد البديل محمود جهاد أن يسجل هدفا قاتل للفراعنة من تسديدة خطيرة في الدقيقة 88 ، مرت أعلى العارضة قليلا لينتهي الوقت الأصلي ويلجأ المنتخبان إلى الوقت الإضافي.

تفوق وإكتساح مغربي وضعف اللياقة البدنية للفراعنة

بدأ الشوط الإضافي الأول بضغط من المنتخب المغربي ، مع تراجع لاعبي المنتخب المصري للدفاع وانخفاض المستوى البدني.

وتحصل المنتخب الوطني المغربي على خطأ على حدود منطقة جزاء الفراعنة في الدقيقة 105، وخدع الزلزولي الجميع عندما أوهم دفاع مصر بأنه سيسدد مباشرة ، لكنه مرر إلى أسامة تيرغالين الذي سدد كرة قوية خدعت الحارس حمزة علاء وسكنت شباكه.

وبحث المنتخب المصري في الشوط الإضافي الثاني عن تسجيل هدف التعادل ، إلا أن تراجع لاعبي المنتخب المغربي للدفاع ، رد كل المحاولات المصرية لتنتهي المباراة بفوز أسود الأطلس.

شاهد هنا أيضا

أسود الرافدين تحرج أسود الاطلس الأولمبي بملعب الاب جيكو بالدارالبيضاء

مباشرة من ملعب الاب جيكو بالدارالبيضاء بعثة ماتش بريس : عادل الرحموني / عدسة عبد …