mercredi ,24 avril 2024

الهزيمة الساحقة للمولودية الوجدية امام الجيش الملكي مسؤولية من…؟؟

المتابعة : عيسى المالكي

إنه ليحز في نفسي ما وصل إليه فريق المولودية الوجدية لكوني إبناً لهذه المدينة الشرقية ومناصرا لفريقها الاخضر، فلا يمكن ان نطلب من المدرب فوزي جمال المستحيل او أن نحمله لاهو ولا الطاقم التقني المسؤولية الكاملة لهذه الخسارة الكبيرة أمام متزعم الترتيب فريق الجيش الملكي حيث أن الفريق يتخبط في مشاكل داخلية منذ مدة ، دون أن ننسى اللاعبين الذين أعطوا كل ما في جعبتهم لكن دون فائدة ، بل المسؤولية الكبرى يتحملها بالدرجة الأولى المكتب المسير والرئيس المستقيل، وبدرجة أقل أهل المدينة وأصاحب الشركات والمعامل والمنتخبون حيث يرون أن الفريق يتخبط منذ مدة لكن دون أن يحركوا ساكنا ، فإن لم يتحرك أبناء المدينة لإنقاذ فريقهم من يا ترى سيفعل ذلك…؟

اما بالنسبة للسيد والي الجهة فهو مشكور فقد قدم كل ما يمكن من مساعدة يخولها له منصبه وفي إطار القانون ، ولا ننسى السيد لخظر حدوش على الخدمات التي يقدمها دائما لدعم المولودية الوجدية ، مؤكدا في نفس الوقت على أن الجماهير العاشقة للمولودية الوجدية والحاضرة دائما للمساندة رغم الظروف لن تبخل على فريقيها…

ومن هذا المنبر ندعوا رجال الأعمال بالدرجة الأولى أن يتحركو لدعم الفريق وإنقاذ ما يمكن إنقاذه إن كانت بهم ذرة إنتماء لهذه المدينة ولفريقها الذي يتكلم تاريخه العريق عنه باعتباره أول فريق من توج بكأس العرش بحضور جلالة الملك المرحوم محمد الخامس طيب الله ثراه ، وأيضا لا بد من محاسبة كل من سولت له نفسه ان يتلاعب بتاريخ المولودية الوجدية وإيصالها لما هي عليه الآن ، وفي الأخير نعيد القول أنه لا يجب تحميل اللاعبين والسيد فوزي جمال مدرب الفريق مسؤولية الهزيمة القاسية والمدوية أمام فريق الجيش الملكي على أرضية الملعب البلدي بالقنيطرة.

شاهد هنا أيضا

سندباد الشرق « المولودية الوجدة » يخطف تعادلا من قلب أگادير

مباشرة من الملعب الكبير لأگادير مراسل موقع ماتش بريس : رحال الأنصاري شهد الملعب الكبير …