recent

نجاح الجمعين العامين العاديين للجنة الوطنية الأولمبية المغربية

* مباشرة من قاعة الاجتماعات التابعة للمركب الرياضي الأمير مولاي عبد الله بالرباط : عادل الرحموني

نجاح الجمعين العامين العاديين للجنة الوطنية الأولمبية المغربية
عقدت اللجنة الوطنية الأولمبية المغربية CNOM بإحدى القاعات التابعة للمجمع الرياضي الأمير مولاي عبد الله بالرباط ، جمعيها العامين العاديين للموسمين 2019 و2020 ، وذلك يومه الأربعاء 19 ماي 2021 ، ابتداءا من الساعة العاشرة.
وتضمن جدول كل من هذين الجمعين :

- التداول والموافقة على :
* التقرير الأدبي  
* التقرير المالي  
* تقرير مراقب الحسابات  
* المصادقة على الميزانيات
* تعيين مراقب الحسابات.

وبعد التأكد من النصاب القانوني بحيث تواجد ازيد من 75 ٪ من مختلف الجامعات الرياضية المنضوية تحت لواء اللجنة الوطنية الأولمبية المغربية كما جاء على لسان الكاتب العام للجنة بعد ذلك تم افتتاح أشغال الجمع العام بٱيات بينات من الذكر الحكيم كما تم الاستماع للنشيد الوطني المغربي
ليشرع السيد فيصل العرايشي رئيس اللجنة الوطنية الأولمبية المغربية في إلقاء كلمة مقتضبة حاول من خلالها التذكير بالمشاريع المستقبلية التي تنوي اللجنة الوطنية الأولمبية المغربية الشروع فيها خاصة بعد انخراط جميع المكونات من خلال تعزيز المكتسبات التي جاء بها الفريق الجديد للجنة التنفيذية الذي يضع في صلب أولوياته الإعداد الأولمبي والتكوين المستمر من أجل مواكبة الجامعات الملكية الرياضية الوطنية وفي هذا الإطار تمكنت اللجنة الوطنية الأولمبية المغربية من توقيع اتفاقية إطار مع الوزارة المكلفة بالرياضة للفترة ما بين 2019 و2028 من أجل ضمان استمرارية دعم برامج التحضير للألعاب الدولية التي تدخل ضمن الصلاحيات القانونية للجنة ، وكذلك تفعيل مشروع جيل 28/24 من أجل تحضير المواهب المغربية الشابة للإستحقاقات الأولمبية لسنتي 2024 و2028.
وبعد هذه الكلمة لرئيس اللجنة تقدم السيد ممثل وزارة الشباب والرياضة بكلمة قصيرة تمنى من خلالها للمشاركين في أشغال الجمعين العامين النجاح ومسيرة موفقة لكافة الجامعات الرياضية المنضوية تحت لواء "كنوم".
 بعد ذلك اعطيت الكلمة للسيد الكاتب العام للجنة الوطنية الأولمبية المغربية الذي تلى التقريرين الأدبيين برسم سنتي 2019 و2020 بإقتضاب
 لتعطى الكلمة للسيد أمين المال الذي تلى بدوره التقريرين المالي برسم سنتي 2019 و2020 حيث ذكر بكل الارقام المالية التي تسخرها اللجنة الوطنية الاولمبية المغربية لفائدة الجامعات الوطنية الرياضية سواء من خلال منح او كدعم لمشاركتها في مختلف المحافل الدولية في بعض الألعاب سواء التي تجرى خارج المغرب او تلك التي أجريت بالمغرب ٱخرها الألعاب الافريقية في نسختها 12 التي نظمت بالرباط خلال صيف 2019 كما تناول التقرير المالي ارقام مالية خصصت لإستعداد مختلف الجامعات الوطنية الرياضية التي ستشارك في الألعاب الاولمبية صيف هذه السنة 2021 بطوكيو اليابانية.

بعد ذلك تم عرض شريط فيديو يؤرخ لمشاركة مختلف الرياضات الوطنية في مختلف الالعاب التي نظمت خلال سنتي 2019 و2020.
بعد ذلك تم عرض شريط قصير تناول الكلمة المقتضبة التي ألقاها الألماني السيد توماس باخ رئيس اللجنة الدولية الاولمبية CIO موجهة للمشاركين في اشغال الجمعين العامين لسنتي  2019 و2020.
ليمر الجميع الى مناقشة التقريرين الأدبي والمالي وبعد عدة مناقشات من طرف رؤساء بعض الجامعات الوطنية الرياضية تم التصويت بالإجماع على التقريرين الأدبي والمالي.
كما تم الإستماع بالتدقيق  لمراقب الحسابات الذي انجز تقريرين محاسباتي توصلت بهما "كنوم" حيث ألقى على انظار أشغال الجمع مصادقته على التقريرين الماليين برسم 2019 و2020 وفي ختام اشغال الجمعين العامين تم المصادقة على الميزانيات المخصصة برسم سنة 2021 كما تم تعيين مراقب الحسابات.
لتنتهي اشغال الجمعين العامين برسم سنتي 2019 و2020 بتلاوة برقية ولاء وإخلاص بإسم رئيس اللجنة الوطنية الأولمبية المغربية نيابة عنه ونيابة عن باقي اعضاء المكتب التنفيذي للجنة وكذا باقي الجامعات الوطنية الرياضية والمشاركين في اشغال هاذين الجمعين العامين.
تجدر الاشارة الى أن اللجنة الوطنية الأولمبية المغربية وفي إطار التدابير الإحترازية بسبب وباء ڤيروس كورونا كوڤيد 19 وكذا المتحورة عملت على إنجاح هاذين الجمعين بإجراء عملية التباعد وكذا ارتداء الكمامات بالاضافة السماح لعدد محدود من المنابر الإعلامية المعتمدة رسميا لتغطية أشغال الجمعين العامين حيث تم السماح فقط ل20 صحفيا.



matchpresse.com

matchpresse.com

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

يتم التشغيل بواسطة Blogger.