recent

جامعة كرة اليد تنهي أشغال جمعها العام العادي باتخاد قرارات مهمة وتحتفي بوجوه رياضية أسدت للعبة الشيء الكثير

* متابعة  : عادل الرحموني
جامعة كرة اليد تنهي أشغال جمعها العام العادي باتخاد قرارات مهمة وتحتفي بوجوه رياضية أسدت للعبة الشيء الكثير
انتهت أشغال الجمع العام العادي للجامعة الملكية المغربية لكرة اليد المنعقد بالقاعة المغطاة التابعة للمركب الرياضي محمد الخامس بالدار البيضاء ، والمنظم في تناسق تام والشروط الاحترازية المعمول بها لمواجهة جائحة كورونا كوڤيد 19 ، بالمصادقة على التقررين الادبي والمالي بالاجماع وتحفظ ثلاثة أندية ، وبالاحتفاظ برئيسي لجنتي التأديب ولجنة الاستئناف ،
كما تم اتخاد العديد من القرارات الهامة تخص الاندية ، كاعفائهم من اداء واجب الانخراط السنوي ورسوم انتقال اللاعبين لهذا الموسم فقط ، كما تم الاتفاق على تاجيل موعد بداية بطولة القسم الوطني الاول والثاني الى غاية حل مشكل فتح القاعات المغطاة بمختلف المدن المغربية ، بالاضافة إلى نظام البطولة والدعم المالي الذي سيقدم لفرق قسم الممتاز والمقدر بحوالي 90.000 درهم لكل نادي من أجل مساعدته على تحمل مصاريف هذا الموسم في ظل جائحة كورونا ، وحسب تصريح السيد اليزيد السعيدي الكاتب العام للجامعة.
وتجدر الاشارة إلى أن هذا الجمع العام العادي حضره ممثل عن اللجنة الاولمبية ووزارة الثقافة والشباب والرياضة ومختلف العصب الجهوية وكذا ممثلين لازيد من 150 فريقا ممارسا بمختلف الاقسام ،
كما تشرف السيد الحنفي رئيس الجامعة المغربية لكرة اليد بتقديم درع التكريم لثلاثة شخصيات اعطت الكثير لكرة اليد المغربية وساهموا في نجاحها وتألقها وطنيا وقاريا وهم السادة : البوجنوني ، محمد بويدو وكيلا من مراكش
matchpresse.com

matchpresse.com

هناك تعليق واحد:

يتم التشغيل بواسطة Blogger.