recent

زكرياء أملو "ميسي" المغرب بحاجة إلى فرصة بعد تألقه في أوكرانيا وإسبانيا

* متابعة  :  عبد الهادي ناجي

زكرياء أملو "ميسي" المغرب بحاجة إلى فرصة بعد تألقه في أوكرانيا وإسبانيا
زكرياء أملو احفظوا هذا الاسم جيدا إنه من اللاعبين الكبار لكن فترة انتقاله إلى فريق شباب الريف الحسيمي ، ومعاناة هذا الأخير لم تكن بالفرحة السانحة ، ليتأكد عطاؤه ، هذا الشاب الخلوق الذي ترك بصمته الكبيرة في كل من أوكرانيا وإسبانيا جعلتهم يلقبونه بميسي المغربي … فهو من مواليد 13 فبراير 1994 مهاجم , يلعب كوسط هجومي ، وكقلب هجوم رأس حربة … له ملكة معانقة الشباك ، و يتميز بالسرعة الكبيرة ، إذ وبحكم مزاولته لسباقات السرعة كعداء مابين سنوات 2003 و 2005 فقد تمكن من تحقيق إنجاز يضاهي إنجازات العدائين الكبار إذ ركض 100 متر في 10 ثواني, و هو ما يجعل إنطلاقاته قاتلة للمدافعين ويجعل مهمتهم عسيرة لإيقافه, أضف إلى ذلك لياقته البدنية العالية …
هذه الإمكانيات البدنية الهائلة سقلها زكريان أملو بعديد التجارب في إسبانيا و أوكرانيا و كذلك شباب الريف الحسيمي, لكن وضعية الفريق الحسيمي و معاناته لم تمكنه من إظهار كل مؤهلاته الهجومية, و بالتالي فهو ينتظر فرصة لإثبات قدراته و فرض إسمه في الساحة الكروية الوطنية…
وهناك العديد من الأندية الوطنية التي تتهافت على ضمه لصفوفها … لاعب سيقول كلمته في قادم الأيام ، وليس ذلك بصعب على كل مجتهد …
matchpresse.com

matchpresse.com

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

يتم التشغيل بواسطة Blogger.