recent

جامعة النيل في المرتبة الأولى على مستوى الجامعات المصرية في مؤشرات البحث العلمي لعام 2020

* متابعة من القاهرة "مصر" ماتش بريس - كتب : حمدين بدوى


جامعة النيل في المرتبة الأولى على مستوى الجامعات المصرية في مؤشرات البحث العلمي لعام 2020


 يتيح تصنيف  SciVal نافذة على الأداء البحثي لأكثر من 14 ألف جامعة ومؤسسة بحثية في أكثر من 230 دولة حول العالم، وتنشره مؤسسة ELsevier والمسئولة عن معامل SCOPUS وهو أكثر معامل شهرة في المجالات البحثية عالميا ،وجامعة النيل الأهلية واحدة من 40 جامعة مصنفة في قاعدة بيانات  SciVal العالمية من ضمن 64 جامعة في مصر،وقد نجحت جامعة النيل الأهلية، في الحصول على المرتبة الأولى في مؤشرات البحث العلمي حسب قاعدة بيانات  SciVal العالمية بالنسبة لتأثير الأستشهادات المتخصصة (FWCI) على مستوى كل الجامعات المصرية خلال 2020 منفرد أو الكلي . 
وهنأ الدكتور طارق خليل رئيس جامعة النيل الأهلية ، التهنئة لجميع العاملين بالجامعة من أعضاء هيئة التدريس والطواقم الفنية والإدارية ومستشاري الجامعة في كافة المجالات والتخصصات؛ وكذا الطلاب والخريجين، ومجلس أمناء الجامعة برئاسة المفكر والسياسي عمرو موسى .
مضيفا رئيس الجامعة، أن جامعة النيل الأهلية استردت كثيرا من قدراتها العلمية والتعليمية والبحثية بعد عودة أراضيها ومبانيها التعليمية ومراكز أبحاثها في 2018 لتنطلق الجامعة بقوة وتكون إحدى الجامعات المتقدمة في مصر  ؛ و في مصاف الجامعات العالمية ؛ خاصة وانها أول جامعة أهلية بحثية لا ربحية في مصر والمنطقة العربية والشرق الأوسط  في القرن الــ 21 ؛ علما بأن أكثر الجامعات المصنفة عالميا هي الجامعات الأهلية مثل جامعة هارفارد و MIT  و جامعة ستانفورد
وأشار خليل، أن أحد أهم أهداف جامعة النيل هي إعلاء قيمة ثقافة التعلم وريادة الأعمال والبحث العلمي الذي له مردود حقيقي على التنمية وخدمة المجتمع  ؛ و أنها دوما متميزة في كافة مجالات البحث والابتكار  ؛ وواحدة من الجامعات المصرية التي تقود قاطرة التنمية .
وأكد خليل أن الجامعة تسعى بأن تكون النموذج الحقيقي والأمثل للجامعات الأهلية ؛ خاصة وأنها تقدم منظومة بحثية ريادية تقوم على دعم التطور التكنولوجي وريادة الأعمال و توفير بيئة داعمة لهم ؛ حتى يتمكنوا من تنفيذ أفكارهم وتحقيق معدلات نمو أسرع للمشروعات الصغيرة والمتوسطة وتحقيق مردود اقتصادي واجتماعي،تماشيا مع توجه القيادة السياسية والحكومة .
matchpresse.com

matchpresse.com

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

يتم التشغيل بواسطة Blogger.