recent

"وداعا للرياضة المكناسية" قرار سحب الاعتماد من “الكوديم” ...!؟ قرار نزل كصفعة قوية والتي لم تكن في الحسبان ...!؟

* عمود القلم المسموم متابعة للملف :  بقلم عادل الرحموني 




قرار سحب الاعتماد من “الكوديم” ...!؟ قرار نزل كصفعة قوية والتي لم تكن في الحسبان ...!؟


قامت وزارة الشباب والرياضة يوم أمس الخميس 05 مارس 2020 بسحب الاعتماد الممنوح سابقا لجمعية النادي الرياضي المكناسي المتعدد الفروع.
وجاء قرار السحب من قبل الوزارة حسب بلاغ صحفي رسمي توصل موقع “ماتش بريس” بنسخة منه علما ان هذا الملف تم تداوله اكثر من 10 أيام بمكاتب وزارة الشباب والرياضة بالرباط وفاحت رائحته قبل أيام ليتأكد رسميا الخبر عبر بلاغ صريح وواضح للوزارة الوصية ويأتي هذا القرار بعد إعادة دراسة ملف اعتماد جمعية النادي الرياضي المكناسي المتعدد الفروع من مختلف جوانبه ليتضح إثرها ان الجمعية المذكورة لم تحرص على سلك المساطر القانونية الصحيحة قبل تعديل وملائمة نظامها الاساسي وفقا لمقتضيات القانون رقم 30.09 ، بالاضافة الى امتناع بعض الجمعيات الرياضية ككرة السلة والسباحة عن حضور الجموع العامة التي عقدتها جمعية النادي الرياضي المكناسي المتعدد الفروع ، وكذا عدم احترام الرئيس للاجال المسموح به لموافاة الوزارة بالوثائق المتبقية والمطلوبة لاستكمال الملف.
كل هذه الخروقات كانت السبب وراء اصدار الوزارة لقرار سحب الاعتماد المسلم سابقا لرئيس جمعية النادي الرياضي المكناسي المتعدد الفروع محمد بلماحي بناء على الصلاحيات التي خولها المشرع للسلطة الحكومية المكلفة بالرياضة بموجب المادة 7 من المرسوم التطبيقي رقم 30.09 المتعلق بالتربية البدنية والرياضة.
هذا وقد رحبت فعاليات رياضية وجمعوية مكناسية بقرار الوزارة الذي اعتبره كل الفعاليات بقرار شجاع ومنصف من وزير الشباب والرياضة الحالي وقد جاء هذا القرار كصفعة قوية لم تكن في حسبان المكتب المديري للنادي الرياضي المكناسي في فترة تعرف فيها الرياضة المكناسية على مستوى فروعها اندحارا خطيرا على كل المستويات تسييريا وماليا ونتائجيا في غياب استراتيجية واضحة المعالم ورؤية واضحة من أجل إنقاذ ما يمكن إنقاذه ... نتمنى أن يكون مفعول هذا القرار الوزاري قد وصل بإمعان الى أذان المسؤولين عن الشأن السياسي والمحلي والرياضي بمدينة عريقة أسسها المولى اسماعيل ... مدينة أنجبت رياضيين أعطوا الشيء الكثير للرياضة المحلية والوطنية والدولية فيكفي الاطلاع على وضعية الكوديم لكرة القدم من المشاركة في دوري أبطال افريقيا ودوري أبطال العرب ضد نفس الفريق نادي الزمالك المصري وفي دور الربع معا الى المشاركة في قسم الهواة حاليا وهو يتخبط في مشاكل تسييرية ومادية ...!؟ أين أمجاد كرة اليد المكناسية مع أبناء البوحديوي من ألقاب وبطولات وكأس العرش الى 9 هزائم متتالية في بطولة هذا الموسم بتسيير عشوائي وكارثي لم يعرفه الفرع من قبل عبر عدد من المتابعات والمساطر القانونية في اصدار شيكات بدون رصيد ... بالاضافة الى انحدار النتائج المشجعة لباقي الفروع والرياضات الاخرى ...ناهيك عن غياب واضح لفعاليات المدينة في الإستثمار في المجال الرياضي المكناسي تخوفا من الكارثة التي تعرفها الرياضة المحلية ... فالرياضة المكناسية تتلاشى وتتساقط كأوراق الخريف من أغصانها ... هو موت بطيء حاليا ... وقد نرى نعش الكوديم يحمل الى المقبرة مستقبلا ... كعنوان "وداعا للرياضة المكناسية" والله يأخذ الحق في المسيطرين ...!؟ 
matchpresse.com

matchpresse.com

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

يتم التشغيل بواسطة Blogger.