أعلنت الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم ، إقامة نهائي  كأس العرش ، على أرضية ملعب وجدة ، 18 نونبر المقبل.
وكانت أرضية ملعب المركب الرياضي الأمير مولاي عبد الله بالرباط مرشحًا كالعادة لاحتضان النهائي ، قبل أن يقع الاختيار على ملعب وجدة الذي احتضن ودية منتخبي المغرب وليبيا هذا الشهر ، والتي انتهت بالتعادل الإيجابي
1-1.
وكانت جامعة الكرة قد قرر منح الفرصة لمجموعة من المدن لاحتضان المباريات المهمة ، منها مواجهات المنتخبات المغربية في المنافسات الدولية منها الودية والرسمية كأخر مواجهة للمنتخب المحلي ببركان أمام نظيره الجزائري والتي إنتهت بتفوق أبناء المدرب الحسين عموتة بحصة 1/3.
 ويشار إلى أن المربع الذهبي يعرف مواجهتي الدفاع الجديدي أمام الاتحاد البيضاوي بملعب طنجة الكبير يوم السبت 9 نونبر ، وحسنية أكادير ضد المغرب التطواني يوم الأحد 10 من نفس الشهر بالملعب مراكش الكبير ، كما ستعرف المواجهتين ولأول مرة إستعمال تقنية الڤار .