recent

أسود الأطلس في اول إختبار رفقة المدرب الجديد وحيد بعد نكسة كأس إفريقيا للأمم بمصر

* مباشرة من ملعب الكبير لمراكش مبعوث الموقع : عادل الرحموني





* مفاجآت في تشكيلة خليلوزيتش الأولى مع المغرب ...!!!؟؟؟
أعلن المدرب وحيد خليلوزيتش ، مدرب المنتخب المغربي ، تشكيلة منتخبه الذي خاض ودية بوركينا فاسو ، والتي جاءت مغايرة تمامًا للتي كان يعتمد عليها الفرنسي هيرفي رونار ، في الفترة السابقة.
وشهدت تشكيلة المدرب الصربي - الفرنسي ، في ظهوره الأول مع أسود الأطلس ، العديد من المفاجآت منها عودة المخضرم فؤاد شفيق ، للعب في مركز الظهير الأيسر لتعويض أشرف حكيمي المتواجد مع المنتخب المغربي لأقل من 23 سنة الذي سينازل المنتخب المالي برسم إقصائيات الدور الأخير المؤهل لنهائيات كأس إفريقيا للأمم لأقل من 23 سنة التي ستحتضنها مصر دجنبر القادم والمؤهلة كذلك للألعاب الأولمبية المزمع تنظيمها في صيف 2020 بالعاصمة اليابانية طوكيو.
كما إنطلقت المواجهة بمشاركة الشقيقين سفيان ونور الدين أمرابط ، لأول مرة منذ مواجهة إيران في مونديال روسيا 2018.
وفيما يلي التشكيلة الرسمية للمنتخب المغربي ، التي إفتتح بها المدرب وحيد مشواره مع أسود الأطلس والتالي جاءت على الشكل التالي :
حراسة المرمى : ياسين بونو.
خط الدفاع : نبيل درار - فؤاد شفيق - يونس عبد الحميد- زهير فضال.
خط الوسط : سفيان أمرابط - فيصل فجر - أمين حارث.
خط الهجوم : حكيم زياش - نور الدين أمرابط - رشيد عليوي.                               

* عزوف جماهيري عن لقاء المغرب وبوركينا فاسو ... !؟
شهدت ودية المغرب وبوركينا فاسو ، يومه الجمعة 6 شتنبر 2019 ، على أرضية ملعب مراكش ، حضورا جماهيريا ضعيفا ، وهي الأولى للمدرب البوسني - الفرنسي وحيد خليلوزيتش ، بعدما تعاقدت معه الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم ، كبديل للفرنسي هيرفي رونار.
وكان يُنتظر أن يكون الحضور أكبر ، بعد التغييرات التي عرفتها تركيبة أسود الأطلس ولم يتجاوز الحضور الجماهيري في بداية المباراة 3500 متفرج.
يذكر أن المنتخب المغربي سيخوض مباراة ودية ثانية، الأسبوع المقبل أمام النيجر وتحديدا يوم الثلاثاء 10 شتنبر الجاري .                        
* هدف قاتل يُنقذ أسود الأطلس من الهزيمة أمام الخيول الثلاثة لبوركينا فاسو
تعادل منتخب المغرب أمام بوركينا فاسو (1-1) ، في المباراة الودية، التي جرت بينهما اليوم الجمعة، بملعب مراكش.
وكان منتخب بوركينا فاسو، السباق للتسجيل عبر "سيريل بايالا" في الدقيقة (71)، قبل أن يسجل "زهير فضال" هدف التعادل قبل نهاية المباراة بـ3 دقائق فقط، ليحفظ هيبة أسود الأطلس.
وخاض وحيد خليلوزيتش مدرب المنتخب المغربي، أول مباراة له في ظل قيادة الأسود خلفًا، للفرنسي هيرفي رونار ، الذي رحل في أعقاب نهاية أمم أفريقيا الأخيرة بمصر إلى منتخب الخضر السعودية .
- الشوط الأول :
وحاول منتخب الأسود الضغط من البداية، والوصول لمرمى الضيوف، وكانت أول الفرص للمنتخب المغربي من تسديدة قوية لحكيم زياش، لكن تدخل الحارس كوفي بنجاح وأنقذها في الدقيقة 10 وحركت هذه الفرصة مهاجمي المنتخب المغربي، غير أن دفاع بوركينا فاسو كان بالمرصاد لكل المحاولات.
ونظم زياش وحاريث هجمة منظمة، من عمل فني جيد أنهاه الأخير بتمريرة لأمرابط، في مربع العمليات، الذي مرَر بدوره لزياش في مربع العمليات، لكن كرته افتقدت للتركيز ومع مرور دقائق هذا الشوط، بدأ منتخب بوركينا فاسو يدخل في المباراة، ويتجاوز ضغط منتخب المغرب، حيث كان تراوري نشيطًا في الجهة اليمنى، بتمريراته الذكية، التي لم يستغلها زملاؤه وسدد تراوري كرة من  ركلة حرة، لكن الحارس ياسين بونو أبعدها بنجاح وأضاع جونتان فرصة تسجيل الهدف الأول لبوركينا فاسو في الدقيقة 36، عندما انفرد بالحارس بونو وسدد، غير أن تدخل يونس عبد الحميد في الوقت المناسب، غيَر طريق الكرة... دقيقتان بعد هذه الفرصة، وانفرد ياكوبا كوليبالي بالحارس بونو، وسدد لكن كرته ذهبت جانبًا.
وتراجع مستوى المنتخب المغربي، وارتكب عدة أخطاء تقنية في الدقائق الأخيرة من الشوط الأول، الشيء الذي جعل منتخب بوركينا فاسو يسيطر على مجرياته.

- الشوط الثاني :
ومع بداية الشوط الثاني، قام خليلوزيتش بأول تغيير، عندما أخرج الحارس ياسين بونو وأشرك منير المحمدي ... وفي الدقيقة 48، ارتكب مدافعو بوركينا فاسو خطأ في حق درار داخل مربع العمليات، ليعلن حكم اللقاء، عن ركلة جزاء للأسود، غير أن حكيم زياش أضاعها بعد تصدي ناجح للحارس كوفي
وتوصل تراوري على كرة في مربع العمليات المغربي، في الدقيقة 60 ثم راوغ وسدد كرة أرضية، وببراعة كبيرة أبعدها الحارس المغربي منير المحمدي وفي الدقيقة 62 قام مدرب الأسود بالتغيير الثاني بإشراك عادل تاعرابت بدلًا من نور الدين أمرابط
وشهدت الدقيقة 71 ركلة حرة لمنتخب بوركينا فاسو، سددها إسماعيل زاغري، وتصدى لها المحمدي بنجاح، وعادت لبايلا سيريل الذي سدد كرة أرضية سهلة، لكنها خدعت الحارس المغربي، ودخلت المرمى.
وأشرك خليلوزيتش المهاجم وليد أزارو من أجل دعم الهجوم، بدلًا من رشيد العليوي وضغط المنتخب المغربي، وأضاع زياش كرة من تسديدة في مربع العمليات، ردها الدفاع في الدقيقة 78 وقبل نهاية المباراة بـ3 دقائق، ومرر كارسيلا كرة دقيقة في مربع العمليات، ومهدها يونس عبد الحميد لزميله زهير فضال، الذي سجل الهدف بقدمه اليسرى، لينقذ الأسود من الهزيمة. 
                                      - لعنة زياش مع ضربات الجزاء :
ومن جهة أخرى، تواصلت لعنة ركلات الجزاء المهدرة من حكيم زياش، الذي أضاع أيضا ضربة أمام بنين، كلفت المغرب الخروج من الدور الثاني للكان.
وقبل هذا، أهدر زياش ركلة جزاء كادت تمنع المغرب من التأهل للمونديال بروسيا ، في التصفيات أمام مالي.
- عودة تاعرابت :
وتفاعل الجمهور مع دخول عادل تاعرابت، أحد العناصر المفضلة لمشجعي أسود الأطلس، والذي لعب آخر 30 دقيقة، وأظهر العديد من اللمسات المهارية.
واجتهد تاعرابت، الذي غاب لأكثر من 4 سنوات عن المنتخب المغربي، في تقديم نفسه بقوة، من خلال مساعدة زملائه بالتمريرات، بدلا من اللعب الاستعراضي الفردي الذي اشتهر به.
- عقدة مراكش :
مرة أخرى يفشل المنتخب المغربي في فك عقدة ملعب مراكش، الذي شهد آخر 3 وديات للأسود ، بدأت بالخسارة أمام جامبيا ، ثم ضد زامبيا ، قبل انطلاقة بطولة أمم إفريقيا 2019، وتكرر التعثر اليوم بالتعادل مع بوركينا فاسو.  
             
- بسبب الزياش... خاليلوزيتش ينتقد الجمهور المغربي ...
انتقد الناخب الوطني وحيد خاليلوزيتش الجماهير التي حضرت مباراة المنتخب الوطني أمام بوركينافاسو، إذ عبر عن استغرابه من الصفير على حكيم زياش بعد تضييعه ضربة جزاء.
وأبدى خاليلوزيتش عن قلقه من تصرف الجماهير المغربية.
وأوضح الناخب الوطني الجديد أن حكيم زياش لاعب كبير ، وينبغي دعمه.    
- تاعرابت : منتخب المغرب سيكون أفضل ...
قال عادل تاعرابت، إنَّه كان سعيدًا بمشاركته مع المنتخب المغربي وأكَّد في تصريحات : "كانت مواجهة صعبة أمام منتخب جيد ، وله لاعبون بخبرات وتجارب ، لذلك وقف أمامنا الند للند ، لكن المنتخب المغربي بدوره عرف كيف يتجاوز كل الصعوبات في المباراة".
وأشار إلى أن "المباراة شهدت مشاركة لاعبين جدد ، وآخرون غابوا لفترة عن الأسود" ، مشيرًا إلى أن العمل سيتواصل لبلوغ المستوى المطلوب .
وأشار لاعب بنفيكا "سنواصل العمل مع المدرب الجديد . نحن بحاجة لبعض الوقت من العمل في الفترة المقبلة ، والأكيد أن النتائج ستكون جيدة مستقبلاً ، والمنتخب المغربي سيكون أفضل أمام الحماس الذي يميز الجميع"
وختم : "هي خطوات أولى مع مدربنا بكثير من الدروس سنعمل على تطبيق ما يطلبه منا من تعليمات ، خاصة في المواجهة الودية الثانية أمام النيجر".       
matchpresse.com

matchpresse.com

هناك تعليقان (2):

  1. لم نر المنتخب حتى 15 دقيقة الاخيرة. مستوى ضعيف كأن المجموعة لم تنسجم بعد وذلك جلي من التمريرات الخاطئة لبعضهم البعض.
    جمبع الضربات الثابتة بما فيها ضربات الجزاء (مسجلة ومحفظة) في اسم زياش حتى كرهت وهو واقف وراء الكرة الثابتة لاننا لم نستفذ ولو من ضربة واحدة. فجر مكيناش بلاصتو في المنتخب.
    علاش معيطوش لحمد الله؟ هل المرض وراثي؟

    ردحذف
  2. لم نر المنتخب حتى 15 دقيقة الاخيرة. مستوى ضعيف كأن المجموعة لم تنسجم بعد وذلك جلي من التمريرات الخاطئة لبعضهم البعض.
    جمبع الضربات الثابتة بما فيها ضربات الجزاء (مسجلة ومحفظة) في اسم زياش حتى كرهت وهو واقف وراء الكرة الثابتة لاننا لم نستفذ ولو من ضربة واحدة. فجر مكيناش بلاصتو في المنتخب.
    علاش معيطوش لحمد الله؟ هل المرض وراثي؟

    ردحذف

يتم التشغيل بواسطة Blogger.