recent

الطاس تفوز بكأس النسخة الأولى لدوري المجاهد عبد الرحمن اليوسفي

* مباشرة من ملعب الصخور السوداء بالدارالبيضاء : عادل الرحموني / عدسة الشريف                      



جرت يومه الجمعة 2 غشت 2019 المبارة النهائية لنيل لقب النسخة الأولى من الدوري الوطني الأول للمجاهد عبد الرحمن اليوسفي على أرضية ملعب الصخور السوداء بالدارالبيضاء المباراة انطلقت على الساعة الخامسة مساء وجمعت بين أصحاب الأرض والجمهور الاتحاد البيضاوي الصاعد هذا الموسم للقسم الوطني الثاني لدوري المحترفين ويوسفية برشيد الفريق الحريزي الذي سيلعب موسمه الثاني على التوالي بالقسم الوطني الاول لدوري المحترفين. 



وعرفت هذه المبارة النهائية التي ترأسها المجاهد عبد الرحمن اليوسفي وعدد من رؤساء الفرق الثمانية التي شاركت في هذا الدوري الوطني في مقدمتهم الرئيسين المنظمين لهذه النسخة عبد الرزاق المنفلوطي رئيس الطاس وهشام أيت منا رئيس شباب لمحمدية حيث عرفت المقابلة تسجيل الهدف الوحيد في الدقيقة 20 من الشوط الاول لاصحاب الارض فريق الطاس من تسجيل هداف هذا الدوري أسامة المليوي هداف الدوري برصيد 7 أهداف لينتهي الشوط الاول بهدف لصفر لصالح الطاس امام فريق يوسفية برشيد. 



الدقيقة 78 من الشوط الثاني الحكم المساعد الاول يرفع العلم معلنا عن خطأ لصالح أحد لاعبي الطاس لكن أحد لاعبي الفريق الحريزي يوسفية برشيد لم يتقبل قرار الحكم المساعد الاول الذي زكاه حكم الساحة جلال حيث قام بسب حكم المساعد الاول مما جعل حكم الساحة يشهر الورقة الحمراء مباشرة في وجه اللاعب الحريزي وتوالت احتجاجات لاعبي فريق يوسفية برشيد على الحكم المساعد الاول حيث مرة أخرى حكم الساحة يشهر الورقة الصفراء الثانية وبعدها البطاقة الحمراء في وجه أحد لاعبي الفريق الحريزي وبعد هذين القرارين حاول لاعبوا الفريق الخروج من المباراة وعدم اكمالها رغم ان قرارات طاقم التحكيم عن عصبة الدارالبيضاء كانت قرارات صائبة كما ان حالتي الطرد كانتا في محلهما علما ان بعض لاعبي يوسفية برشيد وخاصة احد مساعد المدرب الصديقي تمادى في الاحتجاج وكان يطالب اللاعبين بالخروج من أرضية الملعب هذه الاحتجاجات الغير الميررة لم تؤثر على قرارات طاقم التحكيم الذين قادوا اللقاء بيد من حديد الدقيقة ما قبل الاخيرة مرة أخرى حكم الساحة جلال يشهر الورقة الحمراء الثالثة في اللقاء والاولى للفريق المنظم للدوري الطاس في وجه أحد لاعبي الاتحاد البيضاوي الذي تعمد ضرب احد لاعبي يوسفية برشيد بمرفق يده في اتجاه الوجه وبذلك تنتهي المقابلة بفوز مستحق لأشبال الرئيس عبد الرزاق المنفلوطي بهدف وحيد جعل الطاس يحتفظ بالكأس الاولى وينال لقب النسخة الأولى من الدوري الوطني الأول للمجاهد عبد الرحمن اليوسفي وقد عرفت المباراة النهائية حضورا جماهيريا مكثفا خاصة من أبناء الحي المحمدي معقل فريق الطاس كما عرف الدوري نجاحا كبيرا بمشاركة 8 فرق وطنية.
في حين جرت يوم أمس الخميس فاتح غشت 2019 في الساعة الخامسة مساء مباراة الترتيب لتحديد المرتبتين الثالثة والرابعة وجمعت الفريقين المنهزمين في مبارتي المربع الذهبي بين شباب بن جرير وفريق الراسينغ البيضاوي الراك وانتهت المباراة بالتعادل الأبيض (0/0) ليحتكما الفريقان الى الركلات الترجيحية التي ابتسم الحظ لفريق شباب بن جرير وليحقق أبناء المدرب جريندو على الرتبة الثالثة.      

وفي ختام المباراة النهائية تم توزيع كأس الدوري الوطني المجاهد عبد الرحمن اليوسفي بنفسه الى عميد فريق الاتحاد البيضاوي الطاس كما تم توزيع باقي الكؤوس على الفرق المحتلة للصفوف الثانية يوسفية برشيد الثالثة شباب بن جرير والرابعة للراسينغ البيضاوي الراك كما تم تتويج هداف الدوري بسبعة أهداف في شخص لاعب الطاس اسامة المليوي ليرفع الستار عن النسخة الاولى للدوري الوطني الاول لكرة القدم للمجاهد عبد الرحمن اليوسفي وليضرب موعد جديد خلال بداية الموسم القادم في يوليوز 2020 لتنظيم النسخة الثانية.

matchpresse.com

matchpresse.com

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

يتم التشغيل بواسطة Blogger.