recent

اسود الأطلس يحققون العلامة الكاملة ويطيحون بمنتخب البافانا البافانا

* مباشرة من ملعب السلام بالقاهرة العاصمة المصرية مبعوث الموقع : عادل الرحموني // عدسة : يوسف عبو.  




حقق المنتخب الوطني المغربي لكرة القدم ، يومه الاثنين فاتح يوليوز 2019 بملعب السلام بالقاهرة الانتصار الثالث على التوالي في كأس أمم إفريقيا المقامة حاليا في مصر ، على حساب جنوب إفريقيا 1-0 ، ليتصدر بذلك المجموعة الرابعة ويمر إلى دور الثمن وسجل هدف المنتخب الوطني اللاعب مبارك بوصوفة في الدقيقة 90 من المباراة الذي تم اختياره للمرة الثانية كأحس لاعب في المباراة بعدما فاز بهذه الجائزة خلال المباراة الاولى التي جمعت أسود الأطلس بالمنتخب الناميبي وبهذه النتيجة ينهي أسود الأطلس الدور الاول بالعلامة الكاملة ويحصلون على تسع نقط من ثلاث انتصارات، وحل الكوت ديفوار ثانيا بست نقط بعد أن فاز على ناميبيا 4-1 ويمرا معا إلى الدور الموالي.

وسيواجه أسود الاطلس في الدور المقبل يوم الجمعة 5 يوليوز  2019 بداية من الساعة الخامسة مساء بالتوقيت المغربي ثالث المجموعة الثانية أو الخامسة أو السادسة، بنفس الملعب الذي أجرى به مباريات الجولة الاولى وهو ملعب السلام بالقاهرة.
ويتصدر المنتخب المغربي المجموعة الث برصيد 9 نقاط، يليه منتخب الكوت ديفوار برصيد 6 ثم الگونغو الديموقراطية برصيد 3 وتتذيل ناميبيا سبورة الترتيب بدون رصيد وللعودة لأطوار مباراة أسود الأطلس والبافانا بافانا جاء الشوط الأول تكتيكيا من الطرفين وتميز بقلة فرص التسجيل الحقيقية بسبب حذر اللاعبين، لتقتصر مجمل مجريات هذا الشوط على ًالتمريرات القصيرة وهجمات مرتدة من المنتخبين لم تشكل خطرا كبيرا على حارسي مرمى المنتخبين وعلى نفس النهج بدأ أطوار الشوط الثاني ، وأعطت تغييرات المدرب هرفي رونار بدخول كل من فيصل فجر مكان حيكم زياش ويوسف أيت بناصر مكان كريم الاحمدي نفسا قويا لخط هجوم أسود الأطلس الذين بدوا أكثر اصرارا على تحقيق الفوز وتفادي الحسابات الضيقة...
                      
وبعد نهاية المباراة ومن خلال المؤتمر الصحفي وجه هيرفي رونار، مدرب المنتخب الوطني المغربي ، رسالة مباشرة إلى المحللين والجماهير المغربية التي انتقدت المنتخب الوطني بعد هزيمته في المبارتين الوديتين، قبل المشاركة في نهائيات كأس إفريقيا للأمم وأكد رونار أن الغرض من المباريات الودية هو الوصول إلى المشاركة في "الكان" في أحسن الحالات، ولا تهم النتيجة، مضيفا "هذا هو وجهنا الحقيقي" وأوضح رونا أن المنتخب الوطني حقق مسارا جيدا، وفاز في ثلاث مباريات ضمن أصعب مجموعة ، غير أن هذا لا يمنع من القول بأن الأسود لعبوا بالنار على حد تعبيره، في المباراة أمام جنوب إفريقيا واعترف الناخب الوطني أن الأسود بدؤوا المباراة بشكل سيء، وكان منتخب جنوب إفريقيا الأفضل، غير أن الأداء تحسن في الشوط الثاني، وحققوا الأهم بالفوز في المباراة وأشار رونار إلى أن دور الربع سيكون من أصعب الأدوار، إذ سيشهد مشاركة أقوى المنتخبات الإفريقية، مضيفا أن عليه مواجهة عامل الإرهاق والجاهزية ليكون لاعبوه في أحسن حالاتهم في دور الثمن... 



* هذه التغطية تحت رعاية :


matchpresse.com

matchpresse.com

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

يتم التشغيل بواسطة Blogger.