recent

هشام في ذمة الله

* تعزية خاصة من القلب بقلم : عادل الرحموني 

والله العظيم لا أعرف ماذا أقول وماذا أكتب أي نعم لا اعتراض أمام الله ولم اصدق ولم اقتنع...
ان لله و ان اليه لراجعون ... وإن علي فراقك أخي هشام لحزين البقاء والدوام لله وحده ... سنشتاق اليك يا أخي و يا صاحبي سنشتاق لنصائحك ولكلامك ولضحكتك و لابتسامتك يا اطيب قلب عرفته في حياتي ... 
توفي الي رحمه الله تعالي اخي وصديقي المغفور هشام عبد الوهاب
والذي تم دفنه هذا اليوم الإثنين 15 أبريل 2019  بالدار البيضاء بمقبرة الرحمه ... طيب الله ثراك يا اغلي اخ و صديق الله يرحمك و يغفر لك ويصبرنا علي فراقك ستظل ذكرى طيبه في قلبي ابد الظهر يا اغلي وانقى الاشخاص الذين عرفتهم في حياتي ...الله يرحمك...
الله يرحمك و يغفر لك و يجعل مثواك الجنة 
اللهم ابدله دار خير من داره واهل خير من اهله...
اللهم اغسله بالبرد و الثلج ... اللهم ثبته عند السؤال ...
ستظل في عقلي وقلبي حتي أموت يا أقوى رجل قابلته في حياتي...
عمري لن أنسى لما كنت أتصل بك في اي وقت و ترد عليا ...باللهجة المصرية : "ايوا حبيبي عادل طمني عليك وعلى الأخت جميلة والأولاد وأروايا إنتم كوييس..."
اسالكم الدعاء له بالرحمه والمغفرة
لا اله الا الله وحده لا شريك له ... ان لله و ان اليه لراجعون. 
matchpresse.com

matchpresse.com

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

يتم التشغيل بواسطة Blogger.