recent

هل يفوز المنتخب الوطني المغربي لأقل من 23 سنة بالقلم على نظيره من الكونغو الديمقراطية بعدما انهزم بالميدان...!!!؟؟؟

* متابعة للملف : عادل الرحموني 



انهزم المنتخب الوطني لأقل من 23 سنة ، بنتيجة هدفين مقابل لاشيء في المباراة التي جمعته زوال يومه الأربعاء 20 مارس 2019 بمنتخب الكونغو الديمقراطية بداية من الساعة الثالثة والنصف بعد الزوال وتدخل هذه المباراة التي قادها الحكم الغابوني "إيريك أرنود أطوكو كاستان "، في إطار ذهاب الدور الثاني والأخير من التصفيات الإفريقية المؤهلة لنهائيات كأس إفريقيا لأقل من 23 سنة والتي ستجرى أطوارها بمصر والمؤهلة بدورها للألعاب الاولمبية التي ستحتضنها طوكيو اليابانية صيف 2020 .
ووقع الهدف الأول لمنتخب الكونغو الديمقراطية في هذه المباراة التي أقيمت على أرضية ملعب الشهداء بمدينة كينشاسا اللاعب موزنغو شادارك في الدقيقة 41 ، بينما سجل اللاعب مولكا جاكسون الهدف الثاني في الدقيقة 64.
جدير بالذكر أن مباراة الإياب ستجرى يوم الأحد 24 مارس 2019 بالمجمع الرياضي الأمير مولاي عبد الله بمدينة الرباط، بداية من الساعة السابعة مساء تحت قيادة الحكم الرواندي لويس هاكيزيمانا.     
* تشكيلة المنتخب الوطني لأقل من 23 سنة أمام منتخب الكونغو الديمقراطية :
وقد اختار مارك فوت، مدرب المنتخب الوطني لأقل من 23 سنة التشكيلة التالية للمباراة :
- التشكيلة :
1 – المهدي بنعبيد
2 – محمد الدويك
3 – أشرف داري
4 – عبد المنعم بوطويل
5 – أسامة فالوح
6 – أنس الباش
7 – هشام بوسفيان
8 – عثمان فاديز
9 – يوسف الكشاطي
10 – سفيان كيين
11 –  حمزة منديل

- دكة الإحتياط : 
12 – المهدي بلعرابي
13 – يوسف الفلحي
14 – محمد مورابيط
15 – أمين الخماس
16 – سعد أكزول
17 – شاذي أوخادة
18 – محمد الحنكوري

* المغرب يقدم اعتراض إداري ضد "زولا كياكي أرسين" لاعب الكونغو الديمقراطي الأولمبي...!!!؟؟؟

تقدمت الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم ، لدى الكاف باعتراض اداري ضد منتخب الكونغو الأولمبي، بسبب إشراك الأخير للاعب "زولا كياكي أرسين" في هذه المباراة بعمر مزور بإعتماد تاريخ ميلاد جديد ليس هو التاريخ الحقيقي 23 فبراير 1996 أي 23 سنة و25 يوما الذي هو على الأوراق الرسمية بعد التأكد من (لائحة اللاعبين بالموقع الرسمي لفريقه الأصلي تيبي مازيمبي) ثم (ورقة المباراة الرسمية التي تصدرها الكاف في مباريات عصبة الأبطال الافريقية الأخيرة في دور المجموعات من خلال مباراة فريق تيبي مازيمبي والنادي الجزائري القسنطيني)

وخسر المغرب بثنائية نظيفة على يد مضيفه جمهورية الكونغو الديمقراطية وتأكد موقع ماتش بريس من هذه المعطيات بعد اطلاعه على الموقع الرسمي لفريق تيبي مازيمبي وكذا في لوائح الفريق بالكاف وتأكد أن اللاعب الكونغولي "زولا كياكي أرسين" ، الذي شارك اليوم في مواجهة المنتخبين التي انتهت بهزيمة أسود الأطلس...أن سنه لا تسمح له بالمشاركة مع هذه الفئة العمرية وحسب لوائح الكاف فهذه المسابقة يشارك بها العناصر التي لذيها عمر أقل من 23 سنة وهناك معطيات أولية تهم السن الصحيح للاعب و الذي تجاوز 23 سنة شهر فبراير المنصرم وإلى حدود إجراء تاريخ المباراة يومه 20 مارس 2019 فإن سن 23 سنة تجاوزه اللاعب ب25 يوما، وبالتالي لا يحق له تمثيل منتخب الكونغو الديمقراطي الأولمبي في هذه المسابقة... وإلى حين البث في هذه الحالة وثبت هذا الأمر بتجاوز اللاعب المثير للجدل السن القانوني، فسينتصر المغرب على الورق بثلاثية نظيفة قد تحسم تأهله رسميا بعدما خسر على أرضية الملعب بهدفين نظيفين وبالتالي تأهله الى نهائيات كأس افريقيا لأقل من 23 سنة التي ستحتضنها مصر قصد الدفاع على كل فرصه من أجل حجز بطاقة العبور الى اولمبياد طوكيو اليبانية صيف 2020.


* “الكاف” يبث يومه الخميس 21 مارس 2019 في اعتراض الجامعة الإداري...


تبث اللجنة القوانين ، التابعة للاتحاد الافريقي لكرة القدم ، اليوم الخميس 21 مارس، في الاعتراض الذي تقدمت به الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم ضد منتخب الكونغو الديمقراطية، الذي أشرك اللاعب "أرسين زولا كياكو" الذي سبق له ان شارك في مباراة فريقه مازيمبي أمام شباب قسنطينة الجزائري وهو مسجل على أنه من مواليد 23 فبراير 1996، بينما شارك مع منتخب الكونغو الديمقراطية ضد المنتخب الأولمبي المغربي وهو يحمل تاريخ ازدياد مغاير وأوضح أحد المسؤولين الاداريين بالكاف عبر الهاتف لموقع ماتش بريس ، "أنه في حالة قبول دفوعات الملف المغربي فإن منتخب الكونغو الديمقراطية قد يخسر المباراة على الورق بثلاثة أهداف لصفر مع توقيف اللاعب أرسين زولا كياكو" والكاتب العام للاتحاد الكونغولي الديمقراطي بالإضافة الى عدم إجراء مباراة الاياب بالرباط وإلغائها من البرمجة وبالتالي تأهل المغرب مباشرة الى نهائيات كأس افريقيا لأقل من 23 سنة والتي ستقام بمصر.
matchpresse.com

matchpresse.com

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

يتم التشغيل بواسطة Blogger.