recent

بعد 4 هزائم للترجي امام الاهلي بملعب رادس فريق باب السويقة يثأر ويفوز بكأس عصبة الابطال الافريقية للمرة الثالثة ويتأهل لكأس العالم للاندية بالامارات

* متابعة : عادل الرحموني

توج الترجي التونسي بلقب دوري أبطال إفريقيا، للمرة الثالثة في تاريخه، بعد فوزه على ضيفه، الأهلي المصري، بثلاثية دون رد، ليلة يومه الجمعة 9 نونبر 2018 ، على ملعب رادس بتونس العاصمة، في إياب نهائي البطولة وكان الأهلي قد فاز في الذهاب (3-1)، على ملعب برج العرب بالإسكندرية، كما هزم الترجي في آخر 4 مباريات، خاضها الفريقان على ملعب رادس، قبل هذه مواجهة اليوم وهذا إلى جانب اقتناص المارد الأحمر للقب الإفريقي، من نفس الملعب، عام 2012، على حساب فريق باب سويقة وسجل للترجي اليوم سعد بقير، في الدقيقتين (45+1) و54، ثم أضاف أنيس البدري الهدف الثالث، في الدقيقة 86 وكانت المباراة حماسية منذ الدقيقة الأولى، بينما نجح الأهلي في غلق مناطق الدفاع، أمام تحركات لاعبي الترجي ونال الإيفواري فوسيني كوليبالي لاعب الترجي، ووليد سليمان لاعب الأهلي، إنذارا للخشونة وأبعد عمرو السولية كرة عرضية خطيرة، من أنيس البدري، لاعب الترجي، قبل أن يسجل سعد بقير هدف التقدم لأصحاب الأرض، في الدقيقة 45+1، بعد تبادل التمرير مع أنيس البدري، ليصوب الأول الكرة في المرمى، على يمين الحارس محمد الشناوي وبدأ الترجي بضغط هجومي في الشوط الثاني، ليحرز سعد بقير في الدقيقة 54، هدف التعزيز لفريقه، من هجمة منظمة، حيث أرسل سامح الدربالي له كرة عرضية، ليودعها برأسه في الشباك وأبعد دفاع الترجي تمريرة بينية، من وليد سليمان لإسلام محارب، قبل أن يرد البدري بتسديدة رائعة، علت العارضة وأشرك معين الشعباني،مدرب الترجي، اللاعب حسين الربيع على حساب سعد بقير، في الدقيقة 61، بسبب الإصابة وهذا بينما دفع الفرنسي باتريس كارتيرون، مدرب الأهلي، باللاعب كريم وليد "نيدفيد"، بدلا من ميدو جابر، بجانب مشاركة صلاح محسن بدلا من محمد هاني وسيطر الأهلي على منطقة الوسط، مع تراجع دفاعي للاعبي الترجي وأجرى مدرب الترجي ثاني تغييراته، بعد إصابة طه الخنيسي، وشارك على حسابه بلال الماجري، في الدقيقة 69 وألقى كارتيرون بآخر أوراقه، في الدقيقة 75، بإشراك أحمد حمودي على حساب عمرو السولية وفي المقابل، دفع الشعباني بمحمد أمين المسكيني، على حساب يوسف البلايلي، في الدقيقة 80 ورغم سيطرة الأهلي على منطقة الوسط، إلا أنه افتقد تماما الفاعلية، قبل أن يحرز أنيس البدري هدفا ثالثا، في شباك الضيوف من تسديدة صاروخية، بالدقيقة 86 وأبعد سعد سمير كرة خطيرة للترجي، كما أبعد الدفاع التونسي فرصة للفريق المصري، بعد ارتباك الحارس معز بن شريفية ونال بلال الماجري إنذارًا لإضاعة الوقت، قبل انتهاء اللقاء بفوز فريقه (3-0)، وتتويجه بطلًا لإفريقيا ويشار الا ان الاهلي خسر نهايته الثانية على التوالي بعدما خسر نهاية السنة الماضية امام الوداد البيضاوي ليتأهل بالتالي فريق الترجي التونسي الى نهائيات كأس العالم للاندية التي ستقام الشهر القادم بالامارات وتعتبر هذه النهاية هي اخر نهاية لعصبة ابطال افريقيا في اجندة الكاف حيث تم اعتماد تواريخ جديدة للمسابقة سواء لعصبة الابطال او كاس الكاف فهذا الشهر ستجرى مباريات الدور الاول من كاس عصبة الابطال الافريقية على ان تجرى المباراة النهائية في ماي 2019 في انتظار اجراء المباراة النهائية لكأس الكونفيدرالية بين الرجاء البيضاوي وفيتا كلوب الكونغو الديمقراطي ذهابا يوم الاحد 25 نونبر الجاري بالمركب الرياضي محمد الخامس وايابا بملعب الشهداء بكينشاسا يوم الاحد 2 دجنبر القادم.

matchpresse.com

matchpresse.com

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

يتم التشغيل بواسطة Blogger.