recent

النسر الاخضر يلتهم النسر النيجيري مرتين في انتظار التحليق عاليا بأراضي فيتا كلوب الكنغولي الديموقراطي

* مباشرة من المركب الرياضي محمد الخامس بالدارالبيضاء : عادل الرحموني / عدسة : مصطفى الركيك

كرر الرجاء البيضاوي تفوقه على إنييمبا النيجيري، بعدما هزمه بنتيجة (2-1)، في المباراة التي أقيمت بينهما يومه الأربعاء 24 اكتوبر 2018 ، على ارضية  خطورةالمركب الرياضي محمد الخامس بالدارالبيضاء ، في إياب نصف نهائي كأس الكونفدرالية.
وعبر الرجاء بهذا الفوز إلى المباراة النهائية، لمواجهة فيتا كلوب الكونغولي الديموقراطي الذي اقصى بدوره الفريق المصري البورسعيدي مساء هذا اليوم (0/4)، حيث تقرر اقامة مباراة الذهاب بالدارالبيضاء يوم 25 نونبر 2018 ومباراة اياب بكينشاسا يوم 2 دجنبر 2018 الفريق الاخضر استفاد كذلك من فوزه ذهابًا خارج أرضه بنيجيريا بهدف دون رد.
وسجّل زكرياء حدراف هدف الرجاء الأول في الدقيقة 45، ثم ضاعف أولادينتوي أسياكا مدافع إنييمبا النتيجة لصالح الفريق البيضاوي في الدقيقة 88 بالخطأ في مرماه، قبل أن يسجل عبد الرحمن بشير هدف حفظ ماء الوجه لإنييمبا في الدقيقة 89 بداية المواجهة لم تحمل الضغط المتوقع من الرجاء الذي عاد لقواعده تاركًا المبادرة لإنييمبا والمراهنة على المرتدات السريعة بواسطة الظهيرين بوطيب وجبيرة كما أن تسرع لاعبي الرجاء أسقطهم في 4 مناسبات في مصيدة التسلل، خلال أول 10دقائق، وعلى الجانب الآخر لم يركن إنييمبا للدفاع وبادر بتهديد مرمى الفريق البيضاوي، في الدقيقة 14 بعدما سدد شوكووودي بجوار القائم ولم يكتف إنييمبا بهذه الفرصة إذ وصل إلى مرمى الرجاء في الدقيقة 17 بعد بناء رائع انتهت على إثره الكرة عند أوجيستين أودولابو، الذي سدد بقوة لكن الزنيتي كان حاضرًا وتصدى للكرة... خطورة لاعبي إنييمبا أرغمت الرجاء على عدم التهور وترك المساحات خلف ظهرهم، ولكن ذلك لم يمنع الفريق البيضاوي من تشكيل الهجمات، إذ انسل بوطيب في الدقيقة 34 من الجبهة اليمنى مرر لبنحليب الذي لم يستطع اللحاق بالكرة وقبل نهاية الشوط الأول بلحظات انفرد زكرياء حدراف بحارس إنييمبا، وسجّل هدف التقدم الذي أراح أعصاب جماهير فريقه، في ظل ارتباك اللاعبين داخل الميدان وكان متوقعا أن يشهد الشوط الثاني اندفاعا قويا من الضيوف لإدراك التعادل سريعا، إلا أن الرجاء ظهر بشكل أفضل هذه المرة واستطاع التحكم في إيقاع المواجهة وأمام غلق الرجاء للمنافذ لجأ لاعبو إنييمبا لسلاح التسديد من بعيد، الذي لم يكن موفقا في أغلب حالاته، كما سدد بنحليب كرة قوية في الدقيقة 67 تعامل معها حارس الفريق النيجيري بحكمة وحملت الدقائق الأخيرة سيناريو غريبًا، بتسجيل هدفين في دقيقة واحدة، إذ أحرز أسياكا هدف الرجاء الثاني بالخطأ في مرماه بالدقيقة 88، بعد تعامله السيئ مع كرة عرضية، ليرد باشير لاعب إنييمبا بهدف تقليص الفارق من تسديدة قوية في الدقيقة 89 ولم يكف هذا الهدف الفريق النيجيري، ليعبر الرجاء البيضاوي إلى النهائي بمجموع المباراتين (3-1).

- شاكير ينوه بجماهير الرجاء في مواجهة اينيمبا النيجيري...

أشاد عبد الرحيم شاكير، لاعب الرجاء البيضاوي، يومه الأربعاء، بدور جماهير الفريق في مساعدة اللاعبين، على تحقيق الانتصار (2-1) أمام الضيف، إنيمبا النيجيري، لحساب إياب نصف نهائي بطولة الكونفيدرالية الإفريقية وقال شاكير، في تصريحات خاصة : "لا يسعني إلا أن أعبر عن سعادتي الكبيرة، بالتأهل لنهائي الكونفيدرالية، الذي يكافئ مجهودات كبيرة للاعبين، بذلوها طيلة مباريات المسابقة".
وتابع: "لم يكن مهما الأداء بقدر أهمية التأهل، وإسعاد جماهير الفريق، التي كانت أكثر من رائعة... دورها كان حاسما، وساعدت اللاعبين في الإبقاء على تركيزهم، في أهم فترات المواجهة، ونحن مدينون لها بهذا الإنجاز" وختم بقوله : "سنرتاح قليلا ونحتفل بالتأهل، وأمامنا هامش من الوقت للتحضير الجيد للنهائي، لكن قبله أمامنا رهانات أخرى لا تقل أهمية".

- جاريدو : هدف حدراف سهل من  التأهل لنهائي الكونفدرالية...

أكد خوان كارلوس جاريدو، مدرب الرجاء البيضاوي، أنه كان يدرك صعوبة مباراة إنييمبا النيجيري، مشيرًا إلى أن لاعبي فريقه أدوا المطلوب منهم على أكمل وجه وقال جاريدو في الندوة الصحفية بعد المباراة "هناك من اعتقد أن مهمتنا ستكون سهلة، لأننا فزنا في الذهاب بهدف، لكن المباراة أكدت أن مهمتنا لم تكن سهلة، لأننا واجهنا فريقًا صاحب خبرة ويملك لاعبين جيدين" وأضاف: "لاعبو الرجاء أدّوا المطلوب، ونجحوا في الوقوف في وجه إنييمبا، بطريقة جيدة" وأكمل "كنا نبحث عن فتح باب التسجيل، وتمكنا من فعل ذلك، الشيء الذي أراحنا نوعا ما، وزاد من ثقة اللاعبين" واختتم تصريحاته: "هدف حدراف كان ثمينا وحاسما، وفتح باب التأهل، رغم أن الفريق الخصم لم يستسلم، طيلة المباراة".

- عصمان عبد الله مدرب إنيمبا : أتحمل مسؤولية الهزيمة أمام الرجاء...

اعترف عصمان عبد الله مدرب إنيمبا النيجيري، بقوة الرجاء البيضاوي، بعد فوز الفريق المغربي (1/2)، وتأهله لنهائي كأس الكونفيدرالية الأفريقية وتابع في الندوة الصحفية، التي عقدت بعد المباراة "حاولنا مجاراة إيقاع الرجاء، وكنا في بعض الفترات، خاصة في الشوط الأول، منظمين، ونلعب بتركيز كبير، لكننا لم ننجح في تحقيق هدفنا بافتتاح التسجيل" وأكمل "الهدف الأول للرجاء من خطأ فادح لفريقي، كان بالإمكان تفاديه" وأردف "سجل الرجاء هدفه الأول، في توقيت حساس، زاد من صعوبة مهمتنا، بينما ضاعف من ثقة الخصم" وأشار "وضعنا كل إمكانياتنا وتشبثنا بالأمل، لكن الهدف الثاني، قضى على مجهوداتنا، رغم أننا سجلنا، أتحمل المسؤولية، وأحيي اللاعبين على مجهوداتهم".

matchpresse.com

matchpresse.com

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

يتم التشغيل بواسطة Blogger.