recent

اجتماع اعضاء اللجنة الوطنية الاولمبية وتعيين الكاتب العام الجديد

* متابعة : عادل الرحموني

عقد المكتب التنفيذي للجنة الوطنية الأولمبية والذي يرأسه فيصل العرايشي، اجتماعا بمقر "الكنوم" بالرباط، تضمّن جدول أعماله مناقشة مواضيع تتعلّق بالمشاركة المغربية في دورتي ألعاب البحر الأبيض المتوسط في طاراغونا الإسبانية والألعاب الإفريقية للشباب بالجزائر، إضافة إلى المشاركة المرتقبة في المحفل الأولمبي بدولة الأرجنتين، كما تم تعيين عبد اللطيف إدمحمة، الكاتب العام للجامعة الملكية المغربية لرياضة الغولف، كاتبا عاما للجنة الوطنية المغربية الأولمبية.
وجدد الكاتب العام الجديد "للكنوم" في تصريح خص به موقع ماتش بريس، شكره إلى كل أعضاء المكتب التنفيذي على الثقة التي وضعوها في شخصه ليكون كاتبا عاما، مردفا "هي ثقة تشرّفت بها كثيرا رغم أن المهمة لن تكون سهلة بالنظر إلى التحديات التي تنتظرنا الآن وفي المستقبل لكن ما يثلج الصدر هو أن هناك إجماعا منذ تشكيل هذا المكتب على العمل الجماعي والتشاركي في كل الملفات والقضايا وأعتقد بأن كل المهام التي عملنا عليها منذ تولينا المسؤولية أظهرت بالدليل على أن العمل الجماعي والتشاركي يؤتي أكله" وتابع إدمحمة، قائلا "فتحنا مجموعة من الأوراش وعملنا مع كل المتدخلين والفاعلين من أجل تحقيق هدف واحد ألا وهو الرقي برياضتنا ونتمنى صادقين أن نكون في المستوى".

من جهة أخرى أوضح مصدر مسؤول من اللجنة الوطنية الأولمبية، أن جل الملفات الطبية الخاصة بالرياضيين المؤهلين للألعاب الأولمبية للشباب بالأرجنتين، باتت جاهزة وأكد المصدر ذاته، لموقع "ماتش بريس" أن لجنة طبية مختصة ستقوم بزيارات مفاجئة للرياضيين في أماكن تربصاتهم ، قصد إخضاعهم لفحص المنشطات والمواد المحظورة وكان "الكنوم" قد وقع اتفاقية مع المنظمة العالمية لمكافحة المنشطات وتقوم باختبارات منتظمة للرياضيين المقبلين على المشاركة في التظاهرات، وبالموازاة مع ذلك تعمل اللجنة الأولمبية على تخصيص حلقات توعية وتحسيس للرياضيين، وهذا الدور يقوم به الدكتورة أبو علي المسؤول عن الطب الرياضي بالوزارة الوصية بتنسيق مع الدكتور الماجيدي ممثل المنظمة الجهوية لمكافحة المواد المحظورة والهدف من هذا العمل، هو تحقيق ميداليات نظيفة طبقا لتوصيات المنتظم الدولي الرياضي.

وكشف حسن فكاك المدير التقني الوطني، أن اللجنة الوطنية الأولمبية قد أعدت برنامجا خاصا بكل جامعة رياضية للتحضير للألعاب الأولمبية للشباب المزمع تنظيمها من 6 أكتوبر و 18 منه بالعاصمة بوينيس إيريس الارجنتينية وأوضح المسؤول التقني في حديث خص به موقع "ماتش بريس" أن الكنوم وبتنسيق تشاركي، منح لكل جامعة رياضية الحق في اختيار استعدادات أبطالها المؤهلين لأولمبياد الشباب، بإشراف من الإدارة التقنية للجنة الوطنية الأولمبية، حيث سيشد رياضيو الكراطي الرحال لبلجيكا وبعض البلدان الأوروبية للمشاركة في دورات قصد الاحتكاك والمنافسة، كما اختار بطل الكيت سورف التحضير بجنوب افريقيا، في حين سيشارك أبطال التايكوندو في تجمع تحضيري بفرنسا بالمقابل اختارت جامعة الملاكمة إعداد بطلتها الوحيدة بأوكرانيا لتواجد بطلات في الملاكمة النسائية، وبالنسبة للبطلين المغربين في السباحة فقد اختارا التحضير مع مدربهما بالمسبح الأولمبي التابع لمركب محمد الخامس بالدارالبيضاء يذكر أن 19 رياضيا مغربيا مؤهلين للألعاب الأولمبية للشباب، حيث يسافرون للأرجنتين في 2 أكتوبر القادم بعد تجمع مغلق بمعهد مولاي رشيد للرياضات بالمعمورة ضاحية سلا.

matchpresse.com

matchpresse.com

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

يتم التشغيل بواسطة Blogger.