recent

احداث مؤسفة عقب تتويج الرجاء بالكأس الفضية سواء بمحيط المركب او على الطريق السيار

* مباشرة من المركب الرياضي الامير مولاي عبد الله بالرباط : عادل الرحموني

بعد تتويج فريق الرجاء البيضاوي بالكاس الفضية وتسلم عميد الفريق عصام الراقي كاس العرش من يدي الامير الجليل مولاي رشيد وبعد مغادرة سموه المركب الرياضي الامير مولاي عبد الله اندفع عدد من الجماهير البيضاوية فيما بينها خاصة بمدرجات ما يعرف بالمكانة هذا الاندفاع والازدحام خلق نوع من الفوضى العارمة مما ادى الى سقوط ازيد من 20 شخص من اعلى المدرجات الى الارض مما اسفر عن اصابات وجروح ثم نقل المصابين على وجه السرعة الى المستشفى كما شهد محيط ملعب المجمع الرياضي الأمير مولاي عبد الله بالرباط، حالة من الفوضى عقب تتويج فريق الرجاء الرياضي بلقب كأس العرش، على حساب فريق الدفاع الحسني الجديدي وتعرضت مجموعة من البوابات المؤدية إلى المدرجات للتكسير، وفق ما عاينه “موقع ماتش بريس″، فضلا عن حالة من الفوضى نتيجة تراكم الأزبال والحجارة بمحيط الملعب وعلى مقربة من البوابات وارتباطا بالموضوع، تعرضت مجموعة من السيارات للتكسير في الطريق السيار الرابط بين الرباط والعاصمة الاقتصادية الدارالبيضاء ، ومن بين السيارات التي تم رشقها بالحجارة حيث تم تكسير الزجاج الامامي لها وهي تسير بسرعة وكاد هذا الرشق ان يتسبب في حادث خطير لولا الالطاف الربانية حيث اسفر الحادث عن اضرار مادية فقط السيارة في ملك احد الصحافيين، الذي كان في رحلة العودة من المركب الرياضي الامير مولاي عبد الله بالرباط إلى الدار البيضاء عقب نهاية المباراة، التي أعلنت الرجاء بطلا للنسخة الأخيرة لكأس العرش والتتويج الثامن للنسور.


matchpresse.com

matchpresse.com

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

يتم التشغيل بواسطة Blogger.