recent

ندوة صحفية لهيرفي رونار 24 ساعة قبل موقعة ابيدجان

* مباشرة من ابيدجان الايفوارية : عادل الرحموني

خلال الندوة الصحفية التي عقدها بابيدجان الايفوارية عشية يومه الجمعة 10 نونبر 2017 قبل 24 ساعة من المباراة الحاسمة امام المنتخب الايفواري صرح هيرفي رونار مدرب المنتخب الوطني المغربي أن المعادلة واضحة ولن تقبل القسمة على اثنين غدا السبت 11 نونبر 2017 بملعب فليكس هوفيت بوانيي حيث قال "علي انهاء العمل الذي بدأناه وعلينا ان نكون في الموعد حقيقة ان المباراة صعبة لكن كلنا عزيمة لحسم الامور هنا بابيدجان"...وأكد هيرفي رونار، مدرب المنتخب الوطني المغربي، أن الاهتمام الإعلامي الكبير بمباراة الغد دليل على أهمية المباراة التي ستجمع المنتخبين المغربي والإيفواري لتحديد المتأهل لنهائيات كأس العالم، مضيفا أنه يعيش شخصيا فترة خاصة نظرا للذكريات التي يحتفظ بها بالكوت ديفوار وأضاف رونار خلال الندوة الصحافية أن الفريق الوطني يمتاز بلعبه الجماعي في حين يمتاز الكوت ديفوار بالمهارات الفنية الرائعة، مشيرا في الآن ذاته إلى أنه وجد جميع الظروف اللازمة من أجل العمل على رأس المنتخب المغربي وأنه على موعد لتدشين كل هذا العمل بالعبور إلى "المونديال" وأوضح رونار أنه من سيتحمل كامل الضغط والمسؤولية قبل المباراة وبعدها، كيفما كانت النتيجة وأن له من القدرة للسيطرة على الوضع الحالي، مردفا "أركز على منتخبي حاليا، أتابع بعض مباريات المنتخب الإيفواري التي أجراها بعد كأس أمم إفريقيا، لكنني مهتم أكثر بمنتخبي " وأشار رونار إلى أن مباراة الغد ستكون مثيرة ومشوقة بالنظر للعدد الهائل من الجماهير المغربية التي تحملت عناء السفر من عدة مدن مغرببة ومن جالية خارج ارض المغرب من أجل مساندة منتخبها الوطني من الملعب، "وأكيد أنها ستحدث ضجة كببرة في المدرجات"، يضيف رونار وتابع الناخب الوطني "نحن قريبون من التأهل، وبعيدون في نفس الوقت، لا زال هناك عمل كبير للقيام به أمام الكوت ديفوار من أجل التأهل الحمد لله أن المجموعة الحالية مكتملة لكن هناك غيابات أخرى مثل عزيز بوحدوز، مروان دا كوستا وآخرون ممن لعبوا أساسيين في الفترة الماضية" الناخب الوطني قال إن المهدي بنعطية يتدرب بشكل عادي رفقة المجموعة بعدما استعاد عافيته ليكون حاضرا في مباراة الغد رفقة بقية اللاعبين، الذي سيخوضون مباراة العمر من أجل التأهل إلى كأس العالم وعن حظوظ المنتخبين في بلوغ "المونديال" اعتبر رونار أن الفريق الذي سيلعب بجماعية وتلاحم أكبر طيلة أطوار اللقاء هو المنتخب الذي سيتأهل إلى نهائيات كأس العالم، رافضا في الآن ذاته الحديث عن أي تفاصيل بخصوص التشكيلة الرسمية للمنتخب الوطني...
بعد ذلك سمح لوسائل الاعلام سواء المغربية او الايفوارية بحضور 15 دقيقة من الحصة التدريبية الاخيرة للعناصر الوطنية وكذا الايفوارية مع اخذ صور من الحصة ليتم بعد ذلك مغادرة الملعب قصد توزيع الاعتمادات الصحفية من قبل المسؤولة الاعلامية للجامعة الملكية المغربية لكرة القدم دونيا الحرش في جو من المسؤولية.
(رفقته صور من الندوة الصحفية وتداريب المنتخب الايفواري)

matchpresse.com

matchpresse.com

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

يتم التشغيل بواسطة Blogger.