recent

"جيليت" تفتتح ملعبا لكرة القدم بمدينة العيون في إطار عملية "جيليت تحسن الملاعب" الرامية إلى تشجيع الشباب المغربي على ممارسة الرياضة...

* متابعة : عادل الرحموني

تهدف مبادرة "جيليت تحسن الملاعب" المنظمة بشراكة مع الاتحاد المغربي للاعبي كرة القدم المحترفين وبتعاون مع المبادرة الوطنية للتنمية البشرية، إلى تمكين آلاف الشباب لاسيما أولئك القاطنين بالأحياء المهمشة من مزاولة كرة القدم في ملاعب جيدة، بحيث تهم هذه العملية العديد من المدن المغربية فبعد أسابيع من إطلاق هذه المبادرة المنظمة بشراكة مع الاتحاد المغربي للاعبي كرة القدم المحترفين وبتعاون مع المبادرة الوطنية للتنمية البشرية، تعلن علامة "جيليت" التابعة لمجموعة "بروكتر أند غامبل"  والعلامة رقم 1 في شفرات الحلاقة بالمغرب والعالم عن افتتاح ملعب لكرة القدم بمدينة العيون ويتعلق الأمر بأول ملعب يتم ترميمه من طرف مبادرة "جيليت تحسن الملاعب" التي تطمح إلى تحديث الملاعب المهمشة بالأحياء الشعبية للعديد من المدن المغربية، حيث سيرعى هذا الملعب اللاعب الدولي لكرة القدم الشاطئية وعميد فريق مولودية العيون بلال السعيدي. وستسمح هذه العملية للآلاف من الشباب المغربي من مزاولة كرة القدم في ظروف ملائمة من شأنها المساهمة في بروز المواهب الكروية
وقد حضر حفل الافتتاح كل من والي جهة العيون الساقية الحمراء بوشعاب يحظيه ورئيس الجماعة وممثلين عن الشركاء كمصطفى الحداوي، رئيس الاتحاد المغربي للاعبي كرة القدم المحترفين، وأعضاء عن الجمعية المحلية المكلفة بتدبير وصيانة الملعب هذه المبادرة ممولة من طرف "جيليت" التي تخصص حصة من أرباحها من بيع شفرات الحلاقة بالمغرب لهذه العملية، حيث تعكس مرة أخرى التزام العلامة اتجاه تشجيع ممارسة كرة القدم والتحلي بالقيم الرياضية كالتضحية والتفاني والتضامن
وفي تعليقه عن افتتاح هذا الملعب، قال اللاعب الدولي المغربي السابق ورئيس الاتحاد المغربي للاعبي كرة القدم المحترفين مصطفى الحداوي: " إنه لفخر أن نرى شراكتنا مع علامة جيليت تؤتي ثمارها تماما كمدينة العيون سيلبي كل ملعب تم ترميمه انتظارات الشباب، حيث ستسهر جمعية محلية على تدبيره فيما سيرعاه لاعب سابق من أجل ضمان استمراريته وتشكل هذه العملية صيغة رابحة للجميع لكونها تسمح بتشجيع ممارسة الرياضة لاسيما في وسط الشباب." 
ومن جهته صرح نبيل بوطالب، مدير التسويق بشركة "جيليت": "نحن جد سعداء بافتتاح هذا الملعب بعد ترميمه حيث سيمكن شباب المنطقة من مزاولة رياضتهم المفضلة في ظروف أحسن وقد انخرطت "جيليت" من خلال هذه المبادرة في اتجاه ممارسة كرة القدم في بلد يعرف عدد هائل من الشباب المولعين بهذه الرياضة."

matchpresse.com

matchpresse.com

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

يتم التشغيل بواسطة Blogger.