recent

الجزائر تخرج من الدور الاول بدون انتصار والمدرب يقدم استقالته

* مباشرة من الغابون : عادل الرحموني

ودع المنتخب الجزائري لكرة القدم منافسات بطولة كاس الأمم الأفريقية مبكرا إثر تعادله 2 / 2 أمام المنتخب السنغالي يوم امس الاثنين في الجولة الثالثة الأخيرة من منافسات المجموعة الثانية للبطولة وتقدم المنتخب الجزائري بهدف سجله إسلام سليماني في الدقيقة العاشرة وتعادل بابا ديوب للمنتخب السنغالي في الدقيقة 44 ثم أضاف سليماني الهدف الثاني للمنتخب الجزائري في الدقيقة 52 ولكن موسى سو ادرك التعادل للمنتخب السنغالي بعدها بدقيقة ورفع المنتخب السنغالي رصيده إلى سبع نقاط في صدارة الترتيب ليتأهل لدور الثمانية حيث يلتقي يوم السبت المقبل مع المنتخب الكاميروني، الذي ضمن تأهله كثاني المجموعة الأولى، فيما رفع المنتخب الجزائري رصيده إلى نقطتين في المركز الثالث ليودع البطولة وحقق المنتخب السنغالي الفوز في أول مباراتين على تونس وزيمبابوي بنتيجة واحدة 2 / صفر، فيما تعادل المنتخب الجزائري مع زيمبابوي في أول مبارياته 2 / 2 قبل أن يسخر أمام تونس 1 / 2 تجدر الإشارة إلى أن الفريقين التقيا في الجولة الأخيرة أيضا من مباريات دور المجموعات بالنسخة الماضية من البطولة وكان الفوز من نصيب المنتخب الجزائري 2 / صفر
وكان الفريقان التقيا أيضا في المربع الذهبي للبطولة عام 1990 بالجزائر وفاز أصحاب الأرض 2 / 1 ليكملوا طريقهم نحو التتويج بلقبهم الوحيد في البطولة حتى الآن من جهة اخرى أعلن الاتحاد الجزائري لكرة القدم أن جورج ليكنز مدرب المنتخب الوطني الجزائري استقال من منصبه بعد ثلاثة أشهر فقط من تعيينه عقب خروج مخيب للآمال من الدور الأول في كأس الأمم الافريقية لكرة القدم وقال الاتحاد الجزائري في بيان نشره بموقعه على الانترنت "في أعقاب الخروج المبكر للمنتخب الجزائري من الدور الأول لكأس الأمم الأفريقية 2017.. "استقال جورج ليكنز من منصبه كمدرب للمنتخب الوطني"
وأضاف "يتمنى الاتحاد الجزائري كل التوفيق للسيد ليكنز وجهازه الفني في بقية مشواره" وعين البلجيكي ليكنز مدرباً للجزائر في أكتوبر خلفاً للصربي ميلوفان رايفاتش الذي لم يستمر في المنصب سوى ثلاثة أشهر أيضاً ولم تحقق الجزائر - التي بلغت دور الستة عشر في كأس العالم 2014 - أي فوز في دور المجموعات بكأس الأمم في الغابون إذ تعادلت مع زيمبابوي والسنغال بنتيجة 2-2 وبينهما خسرت 2-1 أمام جارتها تونس وتأهلت السنغال وتونس إلى دور الثمانية
وسبق للبلجيكي تدريب المنتخب الجزائري لأشهر معدودة عام 2003، إلا أنه أقيل بعد فشل المنتخب في الفوز في أي من المباريات الأربعة التي خاضها بقيادته.

matchpresse.com

matchpresse.com

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

يتم التشغيل بواسطة Blogger.